تكنولوجيا

المدونات الإلكترونية التعليمية

ما هي المدونات الإلكترونية التعليمية

المدونات الإلكترونية التعليمية، تعتبر المدونات الإلكترونية أسلوب مميز لتحفيز عملية دمج التكنولوجيا بالمنهاج داخل الغرفة الصفية. لأنها تشبه دفاتر المذكرات الشخصية، وهو شكل سهل يستطيع الطلاب التعامل معه بكل بساطة، وتعطيهم المساحة اللازمة للتعبير والإبداع. خاصة أن هناك الكثير من المواقع الإلكترونية، والتي تتيح لهم إمكانية الحصول على مدونتهم الخاصة. ليتمكن من مواصلة التعلم خارج جدران الغرفة الصفية أي وقت وأي زمان مما يحسن من نتاجات تعلمهم.

النشأة والانتشار

المدونات الإلكترونية التعليمية، ذكرت الويكيبيديا (Wikipedia,2005) أن المدونات الالكترونية نشأت في ديسمبر (1997) حيث ابتدع جورن بارجر (Jorn Barger) مصطلح “Weblog” على موقعه (Robot Wisdom). بينما ابتدع بيتر ميرهولز (Peter Merhols) المصطلح “blog ” في ابريل 1999 عندما قام بفصل المصطلح “Weblog” إلي العبارة ” We blog”.

وبهذا أوضح الاثنين ووصفوا المواقع المرتب زمنيا، والذي يحتوي على الروابط ذات الصلة. والتعليقات بالإضافة إلي الأفكار الشخصية والخبرات الخاصة لمؤلف الموقع .

ويضيف كل من فوجل وجونز (Vogle&Goans:2005) أنه بالرغم من أن المدونات نشأت حوالي منتصف التسعينات القرن العشرين. وبالرغم من أن المصطلح blog تم صكة عام 1997م. إلا أن ظاهرة المدونات لم تنشر على العنكبوتية إلا بعد عام 1999م حيث بدأت خدمات الاستضافة في السماح للمستفيدين بإنشاء المدونات الخاصة بهم بصورة سريعة وسهلة نسبيا.

يرى البعض أنه على نحو ما كانت الحرب على العراق عام 2003م سببا من أسباب ذيوع صيت المدونات وانتشارها. حيث انتشرت المواقع التي يتحدث فيها أصحابها عن تجربتهم الشخصية في الحرب. وتقديم ما يشبه المذكرات التي تؤرخ للأحداث أو تبدي الآراء.

إقرأ المزيد: شاهد تأثير التكنولوجيا على المسيرة التعليمية

مفهوم المدونات

و يعرفها هيرزوج (Herzog,2005) بأنها”صفحة ويب تحتوي على تدوينات وتسجيلات مختصرة مرتبة ترتيباً زمنياً معيناً، وتعد بمثابة سجل يومي لعرض الوقائع وسردها. خاصة فيما يتعلق بالجديد من الأخبار، أو للربط ببعض مواقع الويب الأخرى”.

ويمكن أن تعرف المدونات التعليمية بأنها”صحيفة مصغرة يحررها المعلم كمدون على شبكة الويب، تتألف من منشورات تعليمية منوعة أو محددة بموضوع تعليمي محدد. وتحتوي على أحدث المقالات أو الأبحاث في مجال الاختصاص والتي توظف لخدمة المحتوى التعليمي للمنهاج، وتكون في معظم الأحيان مرتبة زمنيا بشكل معكوس، أي المداخلة الحديثة تأتي في رأس صفحة المدونة تليها باقي المدونات حسب الأقدمية  التاريخية”.

مكونات المدونة الإلكترونية

تتشكل المدونة التعليمية من عدة صفحات تشكل أقسام المدونة، وهي تختلف في مكوناتها عن بعضها البعض تبعا لاختلاف الهدف منها. إلا أنها تشترك في عدد من المكونات حددها المدهوني(2010), والخليفة(2009), ومطر(2007) عناصر المدونة الإلكترونية التعليمية لما يلي:

  • العنوان الرئيس للمدونة (Blog Title): وهو أول ما يراه الزائرون في المدونة, ويعتبر من أهم عناصرها، فهو يميزها عن باقي العناصر.
  • المواضيع أو التدوينات((Posts):وهي عبارة عن المداخلات التي يقوم بها المدون بإدراجها في مدونته سواء كان نصوصا أو صورا أو مقاطع فيديو, وتكون مؤرخة ومؤقته.
  • التعليقات (Comments): وهي ما يتركه الزوار من ردود على التدوينات الموجودة على صفحات المدونة.
  • الروابط الدائم للموضوع (Permalink): وهو الرابط الذي يستطيع من خلاله الطلاب الدخول إلى أقسام المدونة.
  • أرشيف الموضوعات (Archives):وفيه يتم جمع الموضوعات القديمة وترتيبها تنازليا– تبعا لتاريخ كتابتها-وعرضها أمام الزائر لسهولة الرجوع إليها.
  • التعقيب (Trackback): لتتبع من قام بالكتابة عن أحد المواضيع المنشورة في المدونة.
  • خلاصة المدونة (RSS feeds): وهي خدمة تضاف للمدونات يضع فيها المدون روابط المواقع المفضلة لديه أو المرتبطة مع مدونته لتتبع الجديد فيها, وبمجرد إضافة أي موضوع أو خبر على تلك المواقع يتم إرسال ملخص له وروابط تفصيلية على المدونة.

نصل وإياكم الى نهاية مقالنا، والذي اوردنا فيه ماهي المدونات الالكترونية التعليمية، كما وأشرنا الي النشأة والانتشار. بالاضافة الى مفهوم المدونات، وأخيراً مكونات المدونة الإلكترونية.

إقرأ المزيد: احصل على وظائف شاغرة في الهيئة السعودية للمقاولين 1443

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى